البحث
  كل الكلمات
  العبارة كما هي
مجال البحث
بحث في القصائد
بحث في شروح الأبيات
بحث في الشعراء
القصائد
قائمة القصائد
القصيدة: أرى العنقاء تكبر أن تصادا
الشاعر: أَبو العَلاء المَعَرِي
أخفاء الحركات (لقراءة أسهل)

القافية : دال - صفحة 1

صفحات القصيدة :   1     2     3     4  

[الشروح : 0 ]  1    أرى العَنْقاءَ تَكْبُرُ أن تُصادا فعانِدْ مَنْ تُطيقُ لهُ عِنادا

[الشروح : 0 ]  2    وما نَهْنَهَتُ عن طَلَبٍ ولكِنْ هيَ الأيّامُ لا تُعْطي قِيادا

[الشروح : 0 ]  3    فلا تَلُمِ السّوابِقَ والمَطايا إذا غَرَضٌ من الأغراضِ حادا

[الشروح : 0 ]  4    لعَلّكَ أنْ تَشُنّ بها مَغاراً فتُنْجِحَ أو تُجَشّمَها طِرادا

[الشروح : 0 ]  5    مُقارِعَةً أحِجّتَها العَوالي مُجَنّبَةً نَواظِرَها الرّقادا

[الشروح : 0 ]  6    نَلومُ على تَبلّدِها قُلوباً تُكابِدُ من مَعيشَتِها جِهادا

[الشروح : 0 ]  7    إذا ما النّارُ لم تُطْعَمْ ضِراماً فأوْشِكْ أنْ تَمُرَّ بها رَمادا

[الشروح : 0 ]  8    فظُنّ بسائِرِ الإخْوانِ شَرّاً ولا تأمَنْ على سِرٍّ فُؤادا

[الشروح : 0 ]  9    فلو خَبَرَتْهُمُ الجَوزاءُ خُبْري لَما طَلَعَتْ مَخافَةَ أن تُكادا

[الشروح : 0 ]  10    تَجَنّبْتُ الأنامَ فلا أُواخي وزِدْتُ عن العدُوّ فما أُعادى

[الشروح : 0 ]  11    ولمّا أنْ تَجَهّمَني مُرادي جَرَيْتُ معَ الزّمانِ كما أرادا

[الشروح : 0 ]  12    وهَوَّنْتُ الخُطوبَ عليّ حتى كأني صِرتُ أمْنحُها الوِدادا

[الشروح : 0 ]  13    أَأُنْكِرُها ومَنْبِتُها فؤادي وكيفَ تُناكِرُ الأرضُ القَتادا

[الشروح : 0 ]  14    فأيّ النّاسِ أجْعَلُهُ صَديقا وأيّ الأرضِ أسْلُكُهُ ارْتِيادا

[الشروح : 0 ]  15    ولو أنّ النّجومَ لديّ مالٌ نَفَتْ كَفّايَ أكْثرَها انْتِقادا