البحث
  كل الكلمات
  العبارة كما هي
مجال البحث
بحث في القصائد
بحث في شروح الأبيات
بحث في الشعراء
القصائد
قائمة القصائد
القصيدة: تضوع مسكا بطن نعمان إن مشت
الشاعر: محمد بن نمير الثقفي
أخفاء الحركات (لقراءة أسهل)

القافية : تاء - صفحة 1

صفحات القصيدة :   1     2  

[الشروح : 0 ]  1    تَضوَّعَ مِسكاً بَطنُ نُعمانَ إِن مَشَت بِهِ زينَبٌ في نِسوَةٍ عَطراتِ

[الشروح : 0 ]  2    فَأَصبَحَ ما بَينَ الهَماءِ فَحُزوَةً إِلى الماءِ ماءَ الجَزعِ ذي العَشَراتِ

[الشروح : 0 ]  3    لَهُ أَرَجٌ مِن مَجمَرِ الهِندِ ساطِعٌ تَطلَّعُ رَيَّاهُ مِنَ الكَفراتِ

[الشروح : 0 ]  4    تَهادينَ ما بَينَ المُحَصَّبِ مِن مِنىً وَأقبَلنَ لا شُعثاً وَلا غَبِراتِ

[الشروح : 0 ]  5    أَعانَ الَّذي فَوقَ السَماواتِ عَرشَهُ مَواشيَ بِالبِطحاءِ مُؤتَجَراتِ

[الشروح : 0 ]  6    مَرَرنَ بَفَخٍّ ثُمَّ رُحنَ عَشِيَّةً يُلَبَّينَ لِلرَّحمنِ مُعتَمَراتِ

[الشروح : 0 ]  7    يُخبِّئنَ أَطرافَ البَنانِ مِنَ التُقى وَيَقتُلنَ بِالأَلحاظِ مُقتَدَراتِ

[الشروح : 0 ]  8    وَلَيسَت كَأُخرى أَوسَعَت جَنبَ دِرعِها وَأَبدَت بَنانَ الكَفِّ لِلجَمراتِ

[الشروح : 0 ]  9    وَغالَت بِبانِ المِسكِ وَحَفا مُرَجَّلا عَلى مِثلِ بَدرٍ لاحَ بِالظُلُماتِ

[الشروح : 0 ]  10    وَقامَت تَراءى بَينَ جَمعٍ فأفَتَنَت بِرُؤيَتِها مَن راحَ مِن عَرَفاتِ

[الشروح : 0 ]  11    تَقَسَّمنَ لُبِّي يَومَ نُعمانَ أَنَّني بُليتُ بِطَرفٍ فاتِكِ اللَحظاتِ

[الشروح : 0 ]  12    جَلونَ وُجوهاً لَم تَلُحها سَمائِمٌ حَرورٌ وَلَم يَسفَعنَ بِالمُسبراتِ

[الشروح : 0 ]  13    يُظاهِرنَ أستاراً وَدوراً كَثيرَةً وَيَقطَعنَ دورَ اللَهوِ بِالحُجراتِ

[الشروح : 0 ]  14    وَلَما رَأَت رَكبَ النَميريِّ أَعرَضَت وَكُنَّ مِن أَن يَلقينَهُ حَذِراتِ

[الشروح : 0 ]  15    فَأَدنينَ حَتّى جوَّزَ الرَكبُ دونَها حِجاباً مِن القَسِّيِّ وَالحَبَراتِ